spot_img

ذات صلة

جمع

ب”رسالة من مجهول”.. حل لغز جريمة قتل عمرها 34 عاما

ساهمت رسالة وجهت إلى صحيفة محلية في الولايات المتحدة...

كارثة تثير الرعب تحدث خلال هذا القرن

حذر علماء من احتمال ثوران بركان هائل في هذا...

لماذا يزداد شيب الشعر؟

مع كل شعرة بيضاء كنت أسأل نفسي: هل أصابني...

رئيسة وزراء فنلندا تعتذر عن صورة عارية الصدر لضيفتين بمقرها الرسمي

اعتذرت رئيسة الوزراء الفنلندية، سانا مارين، عن صورة عارية...

صدمة الحالة الصحية “لمايك تايسون”

انتشرت صور لأسطورة الملاكمة مايك تايسون مؤخرا على منصات...

كارثة تثير الرعب تحدث خلال هذا القرن

حذر علماء من احتمال ثوران بركان هائل في هذا القرن، سيؤدي – في حال حدوثه- إلى تغيير مناخ كوكب الأرض وسيعرض حياة الملايين للخطر.

وما هو أخطر لم يحدث بعد.

وأظهر تحليل أجراه علماء معهد نيلز بور في الدنمارك لطبقة اللب الجليدي في جزيرة غرينلاند وانتركاتيكا خلص إلى أن ثوران بركان بقوة 7 درجات، يمكن أن يكون أقوى بـ 10- 100 مرة من ذلك المسجل في يناير الماضي.

وفي العصور الغابرة، تسببت انفجارات بركانية سابقة في إحداث تغيرات مفاجئة في المناخ وانهيار حضارات.

وفي عصرنا الحالي  أن العالم غير مستعد لحدث مثل هذا الأمر.

لا يوجد هناك برنامج عالمي لحماية الأرض في حدوث ثوران بركان هائل، وهو أمر يزيد احتمال حدوثه بمئات المرات عن احتمال اصطدام الكويكبات والمذنبات معا بالأرض.

يذكر أن آخر ثوران بركاني هائل قوته 7 درجات في العالم، وقع عام 1815 في تامبورا بإندونيسيا، مما أسفر عن مقتل أكثر من 100 ألف شخص وشعر بتأثيره الملايين حول العالم، إذ تسبب في انخفاض درجة حرارة الأرض.

وأتلف البركان حينها المحاصيل الزراعية في الصين وأوروبا وأميركا الشمالية.

لكن وقوع مثل هذا البركان في عصرنا الحالي قد يؤدي إلى خسائر بشرية ومادية أكثر فداحة، نظرا للاكتظاظ السكاني العالمي وترابط بين أنحاء الأرض.

spot_imgspot_img